20 مليونا قد يفقدون وظائفهم بسبب كورونا.. وهذه البلدان الأكثر تأثراً

تابعونا على واتساب



توقعت دراسة للاتحاد الأفريقي أن يفقد نحو 20 مليون وظيفة في أفريقيا حال استمرار تفشي وباء كورونا.

وحتى الآن سجلت أفريقيا عددا ضئيلا فقط من إجمالي عدد الإصابات بالفيروس الذي أصاب أكثر من مليون شخص في أنحاء العالم.

لكن الاقتصادات الأفريقية تواجه بالفعل آثار تحول نزولي وشيك للاقتصاد العالمي وتراجع في أسعار النفط والسلع الأولية وانهيار قطاع السياحة.

وقبل بدء الوباء، توقع البنك الأفريقي للتنمية أن يصل الناتج المحلي الإجمالي على مستوى القارة إلى 3.4 بالمئة.



لكن في سيناريوهين عرضتهما دراسة الاتحاد الأفريقي، حملت عنوان “تأثير فيروس كورونا على اقتصاد أفريقيا”، فإن الناتج المحلي الإجمالي سينكمش.

ووفقا لما اعتبره باحثو الاتحاد الأفريقي السيناريو الأكثر واقعية في نظرهم، فإن من المتوقع أن ينكمش اقتصاد أفريقيا 0.8 بالمئة بينما يتوقع السيناريو المتشائم انكماشا بنسبة 1.1 بالمئة.

كما أفادت الدراسة أن ما يصل إلى 15 بالمئة من الاستثمار الأجنبي المباشر قد يختفي.

وجاء في الدراسة “نحو 20 مليون وظيفة، في القطاعات الرسمية وغير الرسمية على السواء، مهددة بالدمار الذي سيلحق بالقارة إذا استمر الوضع”.

ووجدت الدراسة أن الحكومات الأفريقية قد تخسر ما يتراوح بين 20 بالمئة و30 بالمئة من إيراداتها المالية، التي تفيد التقديرات أنها بلغت 500 مليار دولار في 2019.

وتوقعت الدراسة تراجع الصادرات والواردات بنسبة 35 بالمئة على الأقل من مستويات 2019، لتؤدي إلى خسارة في قيمة التجارة بنحو 270 مليار دولار. وسيكون هذا في وقت تؤدي فيه مكافحة انتشار الفيروس إلى زيادة الإنفاق العام بمقدار 130 مليار دولار على الأقل.

وسيكون منتجو النفط بالقارة، الذين شهدوا تراجع قيمة صادراتهم من الخام خلال الأسابيع الماضية، من بين الأكثر تضررا.

وقد تخسر نيجيريا وأنجولا، وهما أكبر بلدين منتجين للنفط في منطقة جنوب الصحراء الكبرى، 65 مليار دولار من الإيرادات وحدهما. ومن المتوقع أن تشهد الدول المصدرة للنفط بالقارة تضاعف عجز ميزانياتها هذا العام بينما تنكمش اقتصاداتها ثلاثة بالمئة في المتوسط.

كما ستعاني الدول التي تشكل السياحة جزءا كبيرا من ناتجها المحلي الإجمالي انكماش اقتصاداتها بنسبة 3.3 بالمئة في المتوسط هذا العام. لكن يُتوقع أن تنكمش اقتصادات سيشل والرأس الأخضر وموريشيوس وجامبيا، وهي مراكز سياحية رئيسية في أفريقيا، سبعة بالمئة.

وقالت الدراسة “وفقا للسيناريو المتوسط، قد يخسر قطاع السياحة والسفر في أفريقيا 50 مليار دولار على الأقل بسبب وباء كوفيد-19 ومليوني وظيفة على الأقل مرتبطة به بشكل مباشر أو غير مباشر”.

المصدر : عربي ٢١

Ads Here

About Mr Abdo 11013 Articles
عيسى عبدو هو أحد مؤسسي موقع سكوبات عالمية أو International Scopes. نوع الرجل الذي إذا أردت القيام بشيء، فهو حلك الوحيد! خريج جامعي إختصاص إدراة معلوماتية، وحالياً يعمل في مجال برمجة و تطوير المواقع و تطبيقات. لديه مهارات في التسويق و تطوير المواقع و برمجتها ، الحماية الاجهزة و شبكات ، البرمجة ، و كل ما يتعلق بمجال البرمجة و تطوير.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*