هل يسعف تاريخ هولندا أمام المنتخبات الأفريقية الطواحين في مواجهتهم مع السينغال؟

يواجه منتخب الطواحين نظيره السينغالي على ملعب المنامة، في مباراة مرتقبة ضمن منافسات المجموعة الأولى، اليوم الإثنين.

وتتسلح هولندا بتاريخها الذي ابتسم لها في أربع مباريات أمام منتخبات القارة السمراء بثلاث نتائج فوز ونتيجة تعادل واحدة.
وقد استهلّت هولندا مواجهاتها أمام المنتخبات الإفريقية بتعادل أمام منتخب مصر في باليرمو في إيطاليا عام ١٩٩٠، وانتهت المباراة حينها بنتيجة ١-١.

وعام ١٩٩٤ في مونديال الولايات المتّحدة، فازت هولندا على المغرب ٢-١ في أورلاندو، لتصطدم بعدها بمنتخب ساحل العاج في دور المجموعات في مونديال ألمانيا ٢٠٠٦، وتنتهي المباراة ٢-١ لمصلحة هولندا في شتوتجارت.
وبنفس النتيجة فازت هولندا على الكاميرون في دور المجموعات عام ٢٠١٠ في جنوب أفريقيا، لتحقّق بذلك ثلاثة انتصارات وتعادلًا وحيدًا أمام منتخبات القارة السمراء دون التعرّض لأية هزيمة.
وستكون هذه المباراة الأولى التي تجمع بين هولندا والسينغال في تاريخ كأس العالم.

بالمقابل، لدى السينغاليين تاريخ ليس سيئًا في المواجهات الأوروبية، حيث فازت السينغال على كل من فرنسا ١-٠ والسويد ٢-١ وتعادلت مع الدنمارك ١-١ قبل أن تودّع البطولة على يد تركيا في دور ربع النهائي في مونديال كوريا الجنوبية-اليابان عام ٢٠٠٢.

كذلك فازت السينغال على بولندا ٢-١ بموسكو في مونديال روسيا ٢٠١٨، لتسجّل بذلك ثلاثة انتصارات وتعادلًا وخسارة وحيدة أمام المنتخبات الأوروبيّة.

فهل ستستمر سطوة هولندا في مواجهاتها للمنتخبات الإفريقية؟

المصدر: سكوبات عالمية- عدنان الترك

mm
About Adnan Turk 74 Articles
عدنان الترك، كاتب صحفي ومدرّس لغة عربية. ملم في الشؤون الرياضية والسياسية. عمل سابقًا في كتابة مقالات رياضية متعلقة في كرة القدم والكرة الطائرة... خريج الجامعة اللبنانية، حاصل على إجازة في اللغة العربية وآدابها، ويتابع تعليمه العالي في الجامعة نفسها.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*